• ×

11:27 صباحًا , الأربعاء 4 ربيع الأول 1442 / 21 أكتوبر 2020

قائمة

Rss قاريء

مطالبات بمعاقبة جامعة الملك عبدالعزيز بجدة لمماطلة طلابها وعدم حل مشاكلهم

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 صحيفة مباشر-خاص-تقدم طلاب جامعة الملك عبدالعزيز بطلب بشكوى ضد الجامعة رسميا بعد المشاكل التي واجهتهم خصوصا بعد تقديمهم لطلب للمسئولين ومازالت حبيسة الإدراج منذ أكثر من شهر.

وأكد الطلاب في رسالة بعثوا بها إلى (مباشر) أن مدير الجامعة قد أعطي لهم موعد رسمي لكي تتم مقابلته في مكتبه بالجامعة بعد 3 أسابيع من الاتصالات المتكررة لمكتب المدير المهم حضرنا من أكثر من منطقة و كان عددنا 5 طلاب ننوب عن ما لا يقل عن ألف طالب وطالبة بتاريخ 8/4/1430هـ يوم السبت الساعة الواحدة وتفاجآنا بعدم تواجد المدير و قد تم تحويلنا إلى مكتب وكيل الجامعة الذي انتظرنا عند مدير مكتبة إلى الساعة 2:15 ظهرا ولم نستطع مقابلته فاضطررنا إلى مغادرة المكتب لارتباطات بعض الطلاب بمواعيد طيران محددة.

وبعد خروج الطلاب تقدمت الجامعة بمعاملة رسمية إلى مكتب الوكيل برقم 13528/30/خ بتاريخ8/4/1430هـ (باسم الطالب عبدالعزيز محمد المطوع) و كذالك سلمهم نص (خطابنا) إلى مدير مكتب المدير برقم 13592 و بتاريخ 8/4/1430هـ وقد طلب منا متابعة المعاملة هاتفيا ففعلنا ذالك وقمنا بالاتصال بمكتب المدير فتم الرد علينا انه تم تحويل المعاملة بتاريخ 10/4/1430هـ إلى وكيل الجامعة الذي حولها بدورة إلى الأرشيف.

أما المعاملة المقدمة إلى وكيل الجامعة و التي تحمل الرقم 13528/30/خ و رغم كثرة اتصالاتنا المتكررة بمكتب الوكيل فهي ما تزال بالعـرض لدى الوكيل فهل يعقل أن المعاملة لا تزال بالعرض منذ أكثر من شهر و بالتحديد 40 يوما وهل إلى هذه الدرجة وصل الإهمال بمسئولين الجامعة بل الغريب أن من ردودهم الأخيرة أن المعاملة سوف ينظر بها من قبل اللجنة الإشرافية على الانتساب متى ما اجتمعت فإذا استفسرنا متى يجتمعون يتم الرد عليك بأنه غير معروف كذاك احد المسئولين رد بقوله أنهم يعرفون انه يوجد أخطاء لكن عليكم الصبر إلى الفصل أو السنة القادمة لكي نتداركها لكم.

وأوضح الطلاب أن المشكلة الآن باتت واضحة في تغيير الموقع الأصلي لامتحانات مدينة الرياض قبل بداية الامتحانات بثلاث أيام أو اقل بدون أي سابق إنذار من معهد العالمية للطلاب و لولا لطف الله ثم تعاون الطلاب فيما بينهم لحدث ما لا تحمد عقباه وقد اثبت معهد العالمية صعوبة تنظيمه لمثل هذه الإحداث لكبر حجمها عليه و لعدم قدرتهم استقبال هذا العدد الكبير من الطلاب فنعتقد و انتم اعرف منى بذالك انه من الأفضل أن تكون امتحانات المناطق بالتنسيق مع الجامعات الموجودة بجميع أنحاء المملكة لأن لديهم المكان والخبرة و القدرة والاستعداد على تنظيم مثل هذه الأحداث.

وأوضح الطلاب أن صعوبة الحصول على المناهج بات واضحا الآن بحكم أننا طلاب انتساب و من مناطق مختلفة , فلماذا لا توجهون حفظكم الله بأن يتم تسجيل المحاضرات و نشرها بموقع الجامعة أو طرحها على أقراص CD بحيث يحصل الطالب على المنهج و شرح أستاذ المادة من مصدرها الأصلي بيسر وسهوله وبذالك تكون الجامعة قد وفرت لنا المادة مع شرحها وكذالك وفرت لنا مبالغ المدرس الخصوصي التي نتحملها رغم ثقلها علينا في سبيل تحقيق طموحنا موضحين أن ما حدث في قاعة امتحان مادة الانجليزي من ظلم لنا من ناحية الوقت حيث تم خصم ما لا يقل عن عشرون دقيقة من حقنا الشرعي بالوقت بدون أي وجهه حق و لما احتج الطلاب على هذا التصرف وقام بعض المشرفين بالتدخل بالقول أن الطلاب على حق رد احدهم بعد التهديد بحسب أوراق الإجابات لأي طالب يعترض بأنهم تعاطفاً و تعاوناً منهم قرروا التكرم علينا بعشر دقائق التي تذهب أكثرها سدى من كثرة إزعاج المراقبين إما بتأخير توزيع أوراق الإجابات أو طريقة التأكد من البيانات و التوقيع على أوراق الحضور ولإحقاق الحق إن بعض المشرفين ونكرر بعض المشرفين بارك الله فيهم قرروا بعد أحداث هذا اليوم أن يبدأ احتساب الوقت من بعد أخر طالب يستلم أوراق الإجابة كما أن سوء طريقة تعامل بعض المراقبين للطلاب و التي يتم بها التعامل معنا كأطفال في المراحل الأولية من المدرسة فهم ينظرون لنا بازدراء و فوقيه بدون أي سبب بل العجيب أن بعض الطلاب اكبر من المراقبين سنا،كما أن رسوم الجامعة تعد معضلة حقيقة لنا فهي مرتفعه جداً بحيث أن اغلب الطلاب يستدينون لسدادها والبعض الأخر يؤجل فصل لعدم قدرته على تحملها مع العمل على ضرورة مراجعتها لما فيها من تخفيف من أعباء الحياة ونتمنى أن نراها نصف هذا المبلغ في القريب العاجل.

وأشار الطلاب في ختام رسالتهم إلى أن من المسئول عن ذلك الظلم هو من يتحمل هذه الأخطاء الفادحة علما أننا نملك من الأدلة ما يدل على أن التصحيح أمر مزاجي و ليس غير ذلك فنحن فقط نطالب بحقوقنا التي كفلتها لنا الدولة حفظها الله ورعاها لأنها تبذل الغالي والنفيس في سبيل الرقي بالوطن و المواطن ونريد حلا لمشاكل تقلل من عزمنا ومن حرصنا على مواصلة الدراسة التي يبدو من ردود أفعال المسئولين أنهم يريدون منى نرك الجامعة و تدمير أحلامنا بطريقة تعاملهم هذه
وتحتفظ مباشر بالعريضة
بواسطة : mubasheer.com
 0  0  103.6K

القوالب التكميلية للأخبار

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 11:27 صباحًا الأربعاء 4 ربيع الأول 1442 / 21 أكتوبر 2020.