• ×

08:20 مساءً , الأربعاء 7 جمادي الثاني 1442 / 20 يناير 2021

قائمة

Rss قاريء

حملة ضد المعلومات المضللة عن لقاح كورونا

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
وكالات أعلنت شركة تويتر، الأربعاء، إنها ستطلب من المستخدمين إزالة التغريدات الجديدة، التي تطرح ادعاءات كاذبة أو مضللة على نحو ضار، حول لقاحات كوفيد-19، في خطوة توسع شروطها بشأن الأخبار المزيفة عن فيروس كورونا.

وقالت شركة التواصل الاجتماعي في مدونة إنها قد تطلب من المستخدمين إزالة التغريدات التي تتضمن مزاعم كاذبة تشير إلى أن اللقاحات "تُستخدم عن قصد لإلحاق الأذى بالسكان أو السيطرة عليهم، بما في ذلك التصريحات حول اللقاحات، التي تشير إلى وجود مؤامرة متعمدة".

السياسة الجديدة للمنصة، والتي تأتي في نفس الأسبوع الذي تلقى فيه أوائل الأميركيين لقاحات ضد كوفيد-19 في إطار حملة تطعيم شاملة، ستطبق أيضا على الادعاءات الكاذبة بأن الوباء ليس حقيقيا أو خطيرا، وأن التطعيمات غير ضرورية.

وقالت الشركة إن سياستها ستطبق أيضا على الادعاءات الكاذبة التي تم فضح زيفها على نطاق واسع، حول الآثار الضارة لتلقي لقاحات فيروس كورونا.

وانتشرت بشكل واسع على منصات التواصل الاجتماعي نظريات المؤامرة والمعلومات الخاطئة حول فيروس كورونا ولقاحاته المحتملة.

وقالت شركة تويتر إنها ستبدأ في أوائل العام المقبل، تصنيف أو وضع تحذير على التغريدات التي تتضمن "شائعات لا أساس لها، وادعاءات تم دحضها، بالإضافة إلى معلومات غير كاملة أو من دون سياق" حول اللقاحات.

وقالت متحدثة باسم تويتر إن الشركة ستحدد مع شركاء الصحة العامة المعلومات الخاطئة عن اللقاح، والضارة بما يكفي لإزالتها.

وكانت شركتا فيسبوك، وألفابيت التي تملكها شركة يوتيوب، قد أعلنتا في الأسابيع الأخيرة عن حظر أي مزاعم كاذبة حول اللقاح، تتعارض مع المعلومات التي يقدمها خبراء الصحة العامة.
بواسطة : mubasheer.com
 0  0  101.5K
التعليقات ( 0 )

القوالب التكميلية للأخبار

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 08:20 مساءً الأربعاء 7 جمادي الثاني 1442 / 20 يناير 2021.